فعاليات المديرية

تعليم خان يونس تحتفل باختتام فعاليات أسبوع المدارس

مديرية التربية والتعليم بخان يونس تحتفل باختتام فعاليات أسبوع المكتبات المدرسية
قسم العلاقات العامة- خان يونس

احتفلت مديرية التربية والتعليم بخان يونس، اليوم 13-3-2014 باختتام فعاليات أسبوع المكتبات المدرسية التي انطلقت في مدارس المديرية تحت شعار: “بعلمنا وعزمنا تشرق شمس أسرانا وأقصانا”، الذي يقام سنوياً في المدارس بهدف تفعيل المكتبات المدرسية من خلال الأنشطة والفعاليات المختلفة التي تقيمها المدارس لاستقطاب الطلبة وإعادة الكتاب والمكتبة المدرسية إلى بؤرة اهتمامهم، وحضر فعاليات الاحتفال: مفتي خان يونس الشيخ إحسان عاشور، وأ. حماد الرقب رئيس بلدية بني سهيلا، وم. كمال أبو معيلق مدير عام التقنيات التربوية بالوزارة، وأ. ماجد لولو مدير دائرة المكتبات المدرسية بالوزارة، وأ. ناصر السدودي النائب الفني بمديرية التربية والتعليم بخان يونس، وأ. محمد الحاطي ممثل مركز القطان للطفل، وأ. نبيلة حسن ممثلة عن مؤسسة تامر للتعليم المجتمعي، ونخبة من المشرفين التربويين، ورؤساء الأقسام بمديرية خان يونس ومديرية شرق خان يونس، ومديري المدارس ومديراتها، وأ. حسين الحاج مسئول المكتبات المدرسية بالمديرية، وأمناء المكتبات المدرسية، ولفيف من أولياء الأمور.
وأوضح م. أبو معيلق أن الجيل القادم الناشئ على حب الوطن والدفاع عنه، هو جيل تحرير القدس والأقصى، مشيراً أن واجبنا اتجاه هذا الجيل هو رعايته حق الرعاية لنرى النصر بإذن الله على يديه، هذا وثمن م. معيلق جهود أمناء المكتبات في إنجاح هذا العمل المتميز.
ومن جانبه أكد أ. السدودي أن المديرية تدعم الأنشطة المكتبية والثقافية التي تهدف إلى تفعيل دور المكتبات المدرسية، وإعادة الكتاب إلى بؤرة الاهتمام في عصر التكنولوجيا والانترنت، مؤكداً أن العلماء والمثقفين وحاملي الكتاب هم القادرون على حمل الأمانة والدفاع عن الأقصى والأسرى، وأوضح أ. السدودي أن الوزارة والمديرية دأبت على الاهتمام بالمكتبات المدرسية، من خلال تعيين أمناء مكتبات متخصصين وتدريبهم للارتقاء بالعمل المكتبي من خلال عقد الدورات وورش العمل ذات الصلة، وأشاد أ. السدودي بجهود معالي وزير التربية والتعليم العالي والأخوة في الإدارة العامة للتقنيات التربوية وأ. حسين الحاج مسئول المكتبات وثمن جهود المشاركين وكل من ساهم في إنجاح هذا الاحتفال.
وفي كلمته أكد أ. الرقب ضيف الاحتفال أن مكانة الأقصى والقدس هي الأعظم في نفوس المسلمين بعد مكة المكرمة، فهذا المكان مهبط الأديان وفيه سكن العديد من الأنبياء ومر به الكثير منهم وصولاً إلى أن صلى بهم الرسول صلى الله عليه وسلم في ليلة الإسراء والمعراج، مما أكسبها القدسية والخصوصية الإلهية، وأشار أ. الرقب أن هذه البقعة المباركة لن ينقطع فيها الإيمان، واستشهد أ. الرقب بالتاريخ الذي يؤكد أن من يعيش على هذه الأرض هو سوط للحق على الباطل فعلى أيدي أبناء القدس تلاشت الإمبراطوريات الظالمة، وأكد أ. الرقب أن اليوم الذي سنرى فيه تدمير بني صهيون بات قريباً بإذن الله.
ومن جانبه أوضح أ. حسين الحاج مسئول المكتبات المدرسية بقسم التقنيات التربوية بالمديرية، أن هدف هذه الفعاليات هو تفعيل دور المكتبات المدرسية في نشر حب القراءة بين الطلبة، وتعزيز المطالعة والقراءة في المجتمع المدرسي، بهدف توعية الحس الوطني والديني لديهم، وأشار أ. الحاج أن المدارس قامت خلال هذا الأسبوع بتنفيذ العديد من الفعاليات والأنشطة المكتبية من مسابقات ثقافية، ورحلات مدرسية واستضافة أسرى محررين وشعراء فلسطينيين، وإقامة ندوات، وتوزيع مطويات ونشرات مكتبية بالإضافة إلى تنفيذ حصص منهجية في المكتبة بالتعاون مع أمين المكتبة.
هذا وتخلل الاحتفال عرض L.C.D لفعاليات أسبوع المكتبات بالمدارس، وأناشيد هادفة وقصيدة متميزة للشاعر الفلسطيني عبد الكريم العسولي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق