فعاليات المديرية

تعليم خان يونس يعقد لقاءً لتقييم الأثاث الطلابي بالمدارس

قسم العلاقات العامة_ خان يونس

عقدت مديرية التربية والتعليم بخان يونس، والإدارة العامة للوازم بوزارة التربية والتعليم العالي اليوم الأربعاء الموافق 2018/10/24، لقاءً مع نواب مديري المدارس حول تقييم الأثاث الطلابي بمدارس المديرية، وحضر اللقاء: أ. عبد الرحيم الفرا مدير التربية والتعليم، وأ. شاهر مشتهى نائب مدير عام اللوازم، وأ. علام الشوا مدير دائرة اللوازم، وأ. هشام السويسي رئيس قسم صيانة الأثاث، وأ. ميسرة أبو زهري رئيس شعبة صيانة الأثاث، وأ. عماد عكيلة رئيس قسم اللوازم بالمديرية، وأ. ناهض الطبش مساعد رئيس قسم اللوازم، وذلك في مركز التدريب التربوي.

وافتتح اللقاء أ. الفرا بكلمة رحب من خلالها بوفد الوزارة والحضور، وتحدث عن أهمية هذا اللقاء في التوعية بأهمية الحفاظ على الأثاث المدرسي وحمايته من التلف والعبث، وأكد على أن الأثاث الطلابي النظيف والجيد ينعكس بصورة ايجابية على دراسة وتحصيل الطلبة ويهيئ لهم الأجواء المناسبة للفهم والاستيعاب.

وشكر أ. الفرا وزارة التربية والتعليم والإدارة العامة للوازم على حرصها على تزويد المدارس بأحدث الأثاث، وصيانة الأثاث الذي يحتاج إلى صيانة وإصلاح.

بدوره، أشاد أ. مشتهى بإنجازات مديرية التربية والتعليم بخان يونس وإدارتها الحكيمة وتعاونها المتميز مع الإدارة العامة للوازم في كافة الخطط والمشاريع.

وأكد أ. مشتهى، على أهمية هذا اللقاء مع نواب مديري المدارس والسكرتاريا خاصة أننا بصدد إعداد دراسة حول واقع الأثاث المدرسي في مدارسنا لتوفير قاعدة بيانات محكمة حول حاجتنا الفعلية من الأثاث الطلابي للعمل مع الوزارة والمانحين على توفيرها، موضحاً أن الوزارة زودت العديد من مدارس المديرية بأثاث طلابي كامل وتستعد لتجهيز عدد آخر من المدارس بالأثاث.

وأضاف أن الوزارة تراعي أفضل المواصفات العالمية عند اختيارها لنوع الأثاث الطلابي من كراسي وطاولات حتى تكون مناسبة لحاجة الطلاب صحياً وتعليمياً، وان الإدارة العامة للوازم تعمل على توفير أثاث خاص للطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة يراعي وضعهم الصحي بالتعاون مع الإرشاد التربوي.

وناقش الحضور آلية تعبئة الاستمارة الإحصائية، وتم عرض نماذج من الأثاث الطلابي.

هذا وتفقد الوفد مركز صيانة الأثاث وأثنى على جهود العاملين فيه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق