فعاليات المديرية

أ. الفرا يناقش خطة للنهوض بمستوى طلبة الصفوف من الخامس إلى الحادي عشر

قسم العلاقات العامة_ خان يونس

ناقش أ. عبد الرحيم الفرا مدير التربية والتعليم بخان يونس اليوم الثلاثاء الموافق 2018/10/23، مع المشرفين التربويين ومديري ومديرات المدارس خطة للنهوض بمستوى طلبة الصفوف من الخامس الأساسي حتى الحادي عشر بفروعه، وحضر اللقاء: أ. محمد العسولي مدير الدائرة الإدارية، وأ. سمير أبو شتات مدير الدائرة الفنية، وأ. عطية أبو نمر رئيس قسم الإشراف التربوي، ود. أكرم الحجوج رئيس قسم الإدارات المدرسية، وأ. خيري قطيط رئيس قسم الرقابة الداخلية، وأ. حنان الطبش رئيس قسم العلاقات العامة، وذلك في مركز التدريب التربوي.

ورحب أ. الفرا بالحضور، وأثنى على جهودهم المبذولة في الميدان، مشيراً إلى أن اللقاء يهدف إلى مناقشة خطة للنهوض بمستويات الطلبة، ومناقشة التقويم النوعي، والتأكيد على دور مدير المدرسة كمشرف مقيم ودوره الفاعل في متابعة أداء المعلمين، ومتابعة الطلبة ووضع الخطط العلاجية لضعف القراءة والكتابة.

من ناحيته أكد أ. أبو شتات على ضرورة وضع الخطط الجادة لمعالجة الضعف التراكمي في القراءة والكتابة لدى شريحة واسعة من الطلبة ورصد أعدادهم ليتم التعامل معهم حسب احتياجاتهم، كما وأكد على ضرورة أن تكون الدروس التوضيحية ذات هدف تربوي وقابلة للتنفيذ.

ونوه أ. أبو نمر إلى أن جميع مدارس المديرية ضمن برنامج الاعتماد والجودة باستثناء المدارس الجديدة، كذلك تحدث عن بنود التقويم النوعي وآلية التعامل مع السجل وفق المذكرة التفسيرية.

هذا وأوصى المجتمعون بضرورة تنفيذ الاختبارات القصيرة والشهرية ورصد علامات الطلبة في سجل الدرجات وعلى برنامج الإدارات التربوية، ومتابعة سجلات المعلمين الخاصة بالتقويم النوعي للطلبة وإعلام أولياء الأمور ببنود التقويم وآلية رصد العلامات وتوزيعها، كذلك أن تتوافق درجات التقويم النوعي مع الاختبارات الشهرية وأن لا يكون الفرق شاسع بين التقويمين، وضرورة تفعيل الجانب الفني لمدير المدرسة ومتابعته لتوصيات المشرف كذلك متابعة المشرف لتوصيات المدير وأخذها بعين الاعتبار، ورصد احتياجات المعلمين التدريبية للنهوض بأدائهم المهني، والتركيز على دور الطالب في العملية التعليمية بحيث يكون مشاركاً وليس بمتلقٍ فحسب، وأشار المجتمعون إلى أهمية تحفيز المتميزين من المعلمين والطلبة، وضرورة موافاة مدير التربية والتعليم بتقرير شهري شامل عن مستويات الطلبة وما تم إنجازه، كذلك التحديات التي تواجهها المدرسة.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق