فعاليات المديرية

4467 متقدماً ومتقدمة يتوجهون إلى لجان امتحانات الثانوية العامة بخان يونس

قسم العلاقات العامة/ خان يونس
أكد د. سعيد حرب مدير التربية والتعليم بخان يونس أن 4467 متقدماً ومتقدمة توجهوا صباح اليوم إلى لجان امتحانات الثانوية العامة بمدينة خان يونس، وانتظموا في لجانهم في تمام الساعة التاسعة صباحاً لتقديم أول امتحانات الثانوية العامة في مبحث التربية الإسلامية للفرعين العلمي والعلوم الإنسانية، ومبحث الفقه الإسلامي للفرع الشرعي.
جاء ذلك خلال الجولة التفقدية التي قام بها د. حرب بمرافقة وفد رفيع المستوى من نواب التشريعي ضم: د. يونس الأسطل، وأ. يونس أبو دقة، ود. علي خليفة مدير عام التخطيط بالوزارة، ومدير شرطة محافظة خان يونس العقيد حسام شهوان، ورئيس بلدية خان يونس م. يحيى الأسطل، ومفتي خان يونس أ. إحسان عاشور، ومدير الدائرة الإدارية أ. حسين أبو شمالة ، للاطمئنان على سير الامتحانات في يومها الأول، وشملت الزيارة لجنة هارون الرشيد الثانوية بنين، ولجنة عكا الثانوية بنات، ولجنة بيت المقدس الثانوية بنات.
وأشار د. حرب إلى أن عدد المتقدمين لفرع العلوم الإنسانية في مدينة خان يونس 3097 متقدماً ومتقدمة، وعدد المتقدمين للفرع العلمي 954 متقدماً ومتقدمة، وعدد المتقدمين للفرع الشرعي 416 متقدماً ومتقدمة، وأوضح أن تعليم خان يونس قام بتجهيز 20 قاعة امتحان، بالإضافة إلى قاعة في مستشفى ناصر الطبي لتمكين الطلبة المرضى من الالتحاق بالامتحان كأقرانهم.
مشيراً إلى أن المديرية أنهت كافة الاستعدادات لتهيئة الأجواء المناسبة للمتقدمين، وتم توزيع أرقام الجلوس على المتقدمين، وإجراء الترتيبات اللازمة للطلبة من ذوي الاحتياجات الخاصة ليتمكنوا من خوض الامتحانات كزملائهم. وأن رؤساء اللجان ومساعديهم والإداريين والمراقبين كل التحق بلجنته ليقوم بواجبه الوطني والتعليمي في امتحانات الثانوية العامة.
منوهاً إلى أنه تم التنسيق مع وزارة الصحة ووزارة الداخلية، وأخذ أفراد الشرطة أماكنهم داخل اللجان وفي محيطها، للحفاظ على الأمن والهدوء والنظام، كذلك تم تزويد كل لجنة بوحدة طبية لعلاج الحالات المرضية الطارئة من الطلبة.
وأكد د. حرب أن الانضباط والنظام سيطر على الأجواء العامة للامتحانات، منوهاً أنه لم تسجل أي شكوى، مشيراً إلى أن أسئلة الامتحانات في متناول جميع المستويات. وتمنى د. حرب التوفيق والنجاح لجميع الطلبة.
ومن ناحيته تمنى الوفد المرافق التوفيق للجميع

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق