فعاليات المديرية

تعليم خان يونس يُكرِّم أوائل الثانوية العامة “فوج القدس2021”

تحت رعاية وزارة التربية والتعليم العالي، كرَّمت مديرية التربية والتعليم في خان يونس، أوائل الثانوية العامة على مستوى المديرية للعام 2021، وعددهم 30 طالباً وطالبة بالإضافة إلى فارسين من ذوي الهمم، وذلك خلال حفل نظمته المديرية في مدرسة أحلام الحرازين بعنوان:” فوج القدس”، وحضر الاحتفال فضيلة مفتي خانيونس الشيخ إحسان عاشور، وسعادة د. أحمد الشيبي محافظ خان يونس، وأ. عبد الرحيم الفرا مدير التربية والتعليم بخان يونس، وم. مازن الخطيب مدير عام الأنشطة الطلابية، وأ. رائد صالحية مدير عام الشؤون الإدارية، وأ. أحمد النجار مدير عام وحدة العلاقات العامة والتعاون الدولي، ود. إبراهيم رمضان مدير الدائرة الفنية، ووفد مديرية تعليم شرق خان يونس برئاسة مديرها أ. سعيد قديح، وأ. سمير أبو شتات النائب الفني السابق، وممثلو مؤسسات المجتمع المحلي، وعدد من رؤساء الأقسام والمشرفين التربويين ومديرو ومديرات المدارس، وشخصيات تربوية وتعليمية ورسمية وشعبية وأولياء الأمور.

ورحب الفرا بالحضور، وشكرهم على مشاركتهم لمديريتنا فرحة الاحتفاء بالطلبة الأوائل، الذين تحدوا كافة الصعاب ليصنعوا هذا التميز لخان يونس، وهنأ الطلبة وذويهم بالتفوق، موضحاً أن المديرية استطاعت إدارة امتحانات الثانوية العامة بتميز منقطع النظير بالرغم من الظروف الصعبة التي مر بها الوطن، معرباً عن سعادته الغامرة بحصول المديرية على مراكز أولى على مستوى الوطن ومحافظات غزة في الفرع العلمي والأدبي والصناعي.

وشكر الفرا جهود وزارة الصحة ووزارة الداخلية ووزارة الاتصالات، وداعمي الحفل: وزارة التربية والتعليم، ومؤسسة مسلم كير ماليزيا، وصيدلية طيبة، وشركة توزيع الكهرباء، وكل من ساهم في نسج هذه اللوحة المبدعة من التميز والتفوق، ومن ساهم في إنجاح هذا الحفل.

وفي كلمة وزارة التربية والتعليم العالي رحب النجار بالحضور، وترحم على أرواح الشهداء وخص بالذكر شهداء الثانوية العامة، كما هنأ الأوائل وذويهم مقدماً تهنئة خاصة للطلبة من ذوي الهمم العالية، وموضحاً أن هذا التميز له خصوصية حيث أنه لطلبة أوائل على أرض الرباط والجهاد، أغاظوا الأعداء الذين أجرموا بحق غزة وشنوا عليها عدواناً شرساً؛ فهدموا البيوت وقتلوا الأبرياء.

وتحدث النجار عن إجراءات الوزارة التي اتخذتها لرعاية طلبة الثانوية العامة، وللتخفيف عنهم بعد الظروف الصعبة التي مروا بها، مؤكداً أن الوطن يعقد آماله عليهم في تحقيق رفعته.

وفي كلمتها نيابة عن الطلبة المتفوقين أهدت الطالبة آلاء أحمد -الأولى على مستوى الوطن في الفرع العلمي-، هذا التفوق لأرواح الشهداء الأبرار وخصت بالذكر شهداء الثانوية العامة الذين حجزوا مقاعدهم في الفردوس الأعلى، وشكرت الأمهات والآباء الذين لم يدخروا أي جهد في تذليل الصعاب، وواصلت شكرها إلى المعلمين والمعلمات والإدارات المدرسية، وكوادر مديرية التربية والتعليم بخان يونس والوزارة، وعبرت الطالبة عن فرحتها الغامرة بهذا التفوق الذي تحقق رغم الحصار المشدد على غزة، والوباء الذي عطَّل التعلم الوجاهي والحرب الشرسة.

هذا وتخلل الحفل فقرات فنية متميزة، وتم تكريم المدارس المتميزة، والطلبة الأوائل وذوي الهمم، كما قدمت مؤسسة مسلم كير ماليزيا منحة جامعية لتغطية رسوم الفارس صاحب الهمة العالية الطالب المتفوق محمد محمد العقاد الحاصل على معدل 95.8% والذي تحدى إعاقته البصرية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق