فعاليات المديرية

د. البرعاوي يجتمع بالهيئة العمومية لمجلس أولياء الأمور بخان يونس

قسم العلاقات العامة_ خان يونس
اجتمع د. أنور البرعاوي وكيل الوزارة المساعد للشئون التعليمية اليوم الخميس 24/3/2016، بالهيئة العمومية لمجلس أولياء أمور الطلبة بخان يونس، في مركز التدريب التربوي، بحضور: د. فتحي كلوب مدير عام الإدارة العامة للإدارات التربوية بالوزارة، ود. عبد القادر أبو علي مدير التربية والتعليم بخان يونس، وأ. حسين أبو شمالة مدير الدائرة الإدارية، وأ. خالد ماضي مدير الدائرة الفنية، وأ. عدلة عايش رئيس قسم الإدارات التربوية بالوزارة، وأ. محمد العبادسة رئيس قسم الأنشطة الطلابية، وأ. اسماعيل الفرا مشرف النشاط الثقافي بالمديرية، وأ. د. اسماعيل الفرا رئيس مجلس أولياء الأمور الأعلى بالمديرية، ونخبة من رؤساء الأقسام، وعدد من مديري ومديرات المدارس.
وافتتح د. البرعاوي اللقاء بكلمة رحب من خلالها بالحضور، موضحاً أن اللقاء يهدف إلى التأكيد على الدور الريادي لأولياء الأمور في احتضان المدارس والعمل على تطويرها والنهوض بها في كافة المجالات، وتوضيح الآليات المثلى للتعامل مع مشاكل الطلبة التربوية والتعليمية، وبيّن أن الوزارة لا تألو جهداً في تقديم أفضل ما لديها لخدمة الطلبة تعليمياً وتربوياً في مراحلهم التعليمية كافة، ونوه د. البرعاوي أن الوزارة والمديرية تختار أفضل المعلمين والمعلمات للقيام بمهمة التربية والتعليم هذه المهمة الرسالية، مؤكداً أن المعلم يبذل كافة الجهود ويعمل بكل طاقته من أجل تربية وتعليم الأبناء، وتحدث د. البرعاوي عن أهداف الوزارة لهذا العام والتي تتمحور في التركيز على معالجة الضعف القرائي في الصفوف من الأول إلى السادس الأساسي، كذلك بناء المدارس لحل اشكالات الكثافة الطلابية وخاصة في منطقة مواصي خان يونس، وبالإضافة إلى تفعيل مجالس الأمور والتأكيد على مفهوم المدرسة مركز المجتمع.
ومن جانبه رحب د. أبو علي بالحضور وأشاد بالدور الريادي لنخبة من مجالس أولياء الأمور في المدارس، وتحدث عن نتاج عمل المديرية خلال العام الدراسي الحالي 2015-2016، حيث أن المديرية استطاعت افتتاح العام الدراسي وتوفير كل ما يلزم لاستقبال الطلبة رغم الظروف الصعبة التي تمر بها وزارة التربية والتعليم وقطاع غزة بشكل عام، مؤكداً أن المديرية بجميع طواقمها لا تدخر جهداً في تقديم البرامج التعليمية والتثقيفية النوعية التي تساعد الطلبة على التفوق والتميز، مشيراً إلى المديرية تفتح أبواب المدارس لأنشطة وبرامج المؤسسات المجتمعية حيث توفر لهم ساحات ومرافق المدارس والمديرية لاستخدامها بلا قيود بما يفيد ويخفف من الضغوط التي تواجه المجتمع، وحث د. أبو علي أولياء الأمور على ضرورة تخصيص وقتاً لمتابعة أبنائهم في المدرسة وأخذ دورهم الفاعل في تقديم الأفضل للطالب.
ومن جانبه أوضح أ. حسين أبو شمالة أن الهدف من الاجتماع هو تفعيل دور مجلس أولياء الأمور في قضايا المدارس، واطلاع الأعضاء على آخر المستجدات التعليمية، وتشكيل هيئة إدارية جديدة للمجلس، وتفعيل التواصل بين المديرية والمجلس.
وفي كلمته أكد أ. د. الفرا على ضرورة الاهتمام بتربية الأبناء وتقديم كل ما يلزم لأنهم ثروتنا الحقيقية التي نراهن علينا، موضحاً أن المسئولية مشتركة بين أولياء الأمور والمدارس والمديرية، وهذا يضع أولياء الأمور أمام مسئولياتهم في دعم العملية التعليمية.
ومن ناحيته شكر د. كلوب الحضور مؤكداً على أهمية تعاون أولياء الأمور مع المدارس لتقديم الأفضل لأبنائنا الطلبة.
هذا واستمع الحضور للمداخلات وتم الرد عليها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق