فعاليات المديرية

تعليم خان يونس يكرم أبناء العاملين المتفوقين

قسم العلاقات العامة_ خان يونس
في حفلٍ أُسري، كرّمت مديرية التربية والتعليم_خان يونس بمركز التدريب التربوي أبناء العاملين المتفوقين دراسياً في امتحانات الثانوية عن العام 2016، بحضور: د. عبد القادر أبو علي مدير التربية والتعليم، وأ. حسين أبو شمالة مدير الدائرة الإدارية، وأ. خالد ماضي مدير الدائرة الفنية، ود. مروان الأسطل مدير عام شركة معامل الشرق الأوسط لصناعة الأدوية ومستحضرات التجميل (ميجا فارم)، وأ. عبد المجيد الزطمة مدير التربية والتعليم الأسبق بخان يونس، وأ. أحمد قنن مدير الدائرة الإدارية الأسبق بالمديرية، وأ. عيسى الأسطل رئيس اللجنة الاجتماعية بالمديرية، ونخبة من رؤساء الأقسام، وعدد من المشرفين التربويين، وأ. حسين أبو الخير مشرف مبحث اللغة الانجليزية السابق، وأ. عمر الأغا التربوي القدير، والعاملين بالمديرية وأبنائهم المتفوقين.
وفي كلمته رحب د. أبو علي بالحضور، وهنأ العاملين وأبناءهم بهذا التفوق الباهر، وعبر عن فخره بالانتماء إلى هذه المؤسسة التي استطاعت بفضل الله أولاً ثم بفضل الإرادة والعزيمة والمودة بين العاملين فيها، استطاعت الحصول على مراكز متقدمة على مستوى الوطن، وكذلك على مستوى محافظات غزة، وأكد د. أبو علي أن هذا الحفل يأتي ضمن حرص المديرية على تقدير العاملين ومشاركتهم فرحتهم مع أبنائهم، وخص بالذكر الحاصلين على الامتياز منهم، والذين حققوا نتائج متقدمة، مشيراً إلى أن هذه الثلة فخر لذويها وللمديرية، وتحدث د. أبو علي عن الطالبة إيمان أبو مصطفى التي انتقلت من مقاعد محو الأمية إلى النجاح في امتحانات شهادة الثانوية، وأوضح د. أبو علي أن هذا العام شهد أفضل النتائج والمراكز حيث حصل 400 طالب وطالبة على معدل 90% وما يزيد، وفي حديثه شكر د. أبو علي جميع أقسام المديرية وخص بالذكر قسم العلاقات العامة، وقسم الأنشطة الطلابية وقسم الإشراف التربوي، واللجنة الاجتماعية، وأشاد بجهود راعي الحفل د. مروان الأسطل مدير عام إدارة شركة معامل الشرق الأوسط لصناعة الأدوية ومستحضرات التجميل (ميجا فارم)، وتمنى د. أبو علي التوفيق والسداد للجميع.
وفي كلمة أولياء الأمور شكر أ. تميم شبير المديرية على هذه اللفتة الكريمة، مؤكداً أن هذا النجاح فضل من الله عز وجل، ثم اجتهاد الطلبة ودعم ذويهم لهم، وتحدث عن فضل العلم ومكانة العلماء في الاسلام، ودعا أ. شبير الأبناء إلى الصلاح والأخلاق فالأمم بالأخلاق تبقى وبالعلم ترتقي.
ومن جانبها أشادت الطالبة مريم هشام الحاج في كلمتها نيابة عن المكرمين كل من حضر لمشاركتهم هذه الفرحة، مؤكدة أن هذا التفوق لم يكن وليد اللحظة بل هو جهد سنوات مضت وإرادة وعزيمة وصبر على كل التحديات التي مرت وتمر بها غزة، وتمنت الطالبة الحاج أن يكون هذا الجهد في ميزان حسناتهم وحسنات ذويهم، وشكرت باسمها واسم المكرمين مديرية التربية والتعليم بخان يونس لاحتفائها بهم، وتكريمهم.
هذا وتخلل الحفل العديد من الفقرات الفنية الهادفة، ومن ثمَّ تمَّ تكريم راعي الاحتفال د. مروان الأسطل، ومديري الدائرتين الإدارية والفنية، ورئيس اللجنة الاجتماعية، والطلبة المتفوقين وذويهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق