فعاليات المديرية

تعليم خان يونس يعقد ندوة حول دور المعلمات في تعزيز مكانة القدس

مديرية التربية والتعليم بخان يونس ووزارة شئون المرأة تعقدان ندوة حول دور المعلمات في تعزيز مكانة القدس
قسم العلاقات العامة- خان يونس
عقدت مديرية التربية والتعليم بخان يونس وائتلاف توعية المرأة التابع لوزارة شؤون المرأة ندوة حول: “دور المعلمات في تعزيز مكانة القدس لدى الطالبات”، في مركز التدريب التربوي،وحضر الندوة أ. أشرف حرز الله مدير التربية والتعليم،وأ. نصر سهمود مدير وحدة القدس في وزارة التربية والتعليم العالي، وأ. عيسى الأسطل رئيس قسم التعليم العام بالمديرية، وأ. فدوى الشرفا عضو برنامج ائتلاف توعية المرأة، وأ. منال حشيشومنسقة مشروع القدس شمس لا تغيب من وزارة شئون المرأة، ونخبة من المعلمات.
وفي كلمته رحب أ. حرز الله بالحضور، وثمن جهود القائمين على هذا المشروع،موضحاً أهمية مكانة القدس حيث أنها تمس عقيدة كل مسلم في العالم وتعتبر قلب الأمة النابض، مشيراً إلى ضرورة تعزيز مكانة القدس لدى أبنائنا الطلبة، وأضاف قائلاً: ” لابد أن يعلم أبنائنا وبناتنا عن القدس ما يعلمونه عن مدنهم التي يسكنون فيها، فعليهم أن يعلموا تاريخها وجغرافيتها وقدسيتها إلى أن تتعلق بها قلوبهم فلا يتنازلون ولا يساومون عليها”، مشيراً إلى أن دور التربية والتعليم هو جعل المدينة المقدسة بؤرة اهتمام جميع الأجيال وأن تصبح هي القضية الحية في كل البيوت الفلسطينية، وتمنى أ. حرز الله أن يكون اللقاء القادم في ربوع القدس الشريف.
من جانبهتحدث أ. سهمودعن أهمية القدس ومكانتها الدينية والتاريخية، وعرض الانتهاكات الصهيونية والمؤامرات التي تحاك ضد القدسوالمقدسيين، وأكّد أ. سهمود أن وزارة التربية والتعليم العالي تنفذ العديد من الفعاليات الهادفة إلى تعزير مكانة القدس لدى الطلبة، من خلال استثمار المناهج الفلسطينية لتحقيق هذا الهدف، سواء في اللغة العربية أو في مباحث التاريخ والجغرافيا، والتربية الوطنية والمدنية وغيرها، وكذلك في الأنشطة اللا صفية.
ومن ناحيتها أوضحت أ. الشرفا أن مشروع “القدس شمس لا تغيب” انطلق بعد أن استعرت الانتهاكات والمؤامرات الصهيونية على القدس الشريف وزادت الحفريات والأنفاق تحت المسجد الأقصى، ليبقى المشروع يذكر أبناء الشعب الفلسطيني وكل الأحرار في العالم كي يتحركوا لإزالة هذا الخطر وانقاذ القدس والمسجد الأقصى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق