فعاليات المديرية

تعليم خان يونس يعقد مؤتمر “الحالة” الرابع للإرشاد التربوي

قسم العلاقات العامة_ خان يونس

ناقش مجموعة من المرشدين والمختصين في الإرشاد التربوي حالتين تعاني إحداهما من اكتئاب نفسي، والأخرى قلق الموت للتشخيص الصحيح ووضع الخطط العلاجية لهما، جاء ذلك خلال “مؤتمر الحالة” الرابع التي تنظمه مديرية التربية والتعليم بخان يونس للعام الرابع على التوالي، الذي عقد في مركز التدريب التربوي: بحضور: أ. عبد الرحيم الفرا مدير التربية والتعليم بخان يونس، وأ. عبير الشرفا رئيس قسم الصحة النفسية بالوزارة، وأ. عبد الرحمن وافي رئيس قسم الإرشاد والتربية الخاصة بالمديرية، وأ. حمدي البيك مدير مركز التدريب التربوي، والأخصائي النفسي محمود عصفور ممثل عن عيادة الصحة النفسية والمجتمعية، وأ. محمد أبو يوسف مشرف الإرشاد النفسي لوكالة الغوث.

وافتتح المؤتمر أ. الفرا بكلمة رحب من خلالها بالحضور، وثمن جهود قسم الإرشاد التربوي المبذولة في السعي لتحقيق التوازن النفسي للطلبة، ومتابعة حاجات الطلبة النفسية والوقوف على المشكلات السلوكية والنفسية للطلبة التي بدأت تظهر بسبب الظروف الصعبة التي يمر بها المجتمع من دواعي الحصار الخانق، موضحاً أن المديرية تحرص على تنفيذ البرامج الإرشادية الهادفة إلى تطوير العمل الإرشادي في المدارس، وخاصة عقد مؤتمر “الحالة” الهادف إلى مناقشة قضايا سلوكية ونفسية تواجه الطلبة وتلقي بظلالها على العملية التعليمية، حيث إنها تؤثر سلباً على تحصيل الطلبة، ونوه إلى ضرورة التركيز على طلبة الثانوية العامة في هذه المرحلة وتقديم الدعم النفسي المناسب لهم، وذلك بالتزامن مع اطلاق فعاليات حملة “توجيهي طموحي”، مشيراً إلى أهمية هذه الأنشطة في صناعة جيل إيجابي قادر على قيادة مجتمعه ومواجهة المشكلات والتحديات، مشيداً بجهود كل من ساهم في إنجاح هذا العمل، وخص بالذكر الإدارة العامة للإرشاد التربوي بالوزارة، متمنياً أن يحقق المؤتمر أهدافه المنشودة.

وفي كلمتها أشادت أ. الشرفا بجهود مديرية التربية والتعليم بخان يونس، متمنيةً أن يحقق المؤتمر أهدافه، وأن تتناقل الخبرات بين المرشدين التربويين والمختصين، وصولاً لأفضل النتائج في الميدان. وركزت على أهمية متابعة الحالات النفسية من قبل المرشدين داخل المدارس، ودعت المرشدين إلى ضرورة التعامل مع الأفكار الانتحارية لدى الطلبة وعدم التهاون معها.

ومن ناحيته شكر أ. وافي المشاركين في المؤتمر، وعرّف بفلسفة وتقنيات “مؤتمر الحالة” وأهميته في عرض حالات خاصة نفسية، مؤكداً أن “مؤتمر الحالة” لهذا العام اختص بمرشدي المرحلة الثانوية مشيراً إلى أنه سيتم عقد مؤتمر حالة للمرحلة الأساسية، وأشاد أ. وافي بجهود كل من ساهم في إنجاح المؤتمر.

وقام بإدارة النقاش للحالة الأولى الاخصائي النفسي أ. عصفور حيث قدمت المرشدة ميسون أبو حسنين من مدرسة حيفا الأساسية أ للبنات، عرضاً تفصيلياً يشمل معلومات أساسية عن الحالة، ثم فُتح باب النقاش للحضور والذي أثمر عن تشخيص الحالة ووضع خطة علاجية مناسبة.

وقام بإدارة النقاش للحالة الثانية الاخصائي النفسي أ. أبو يوسف، حيث قدم المرشد التربوي محمد عودة من مدرسة خالد الحسن الثانوية للبنين، عرضاً تفصيلياً يشمل معلومات أساسية عن الحالة، ثم فُتح باب النقاش للحضور والذي أثمر عن تشخيص الحالة ووضع خطة علاجية مناسبة.

وتم التوافق على صياغة الخطط العلاجية بالتعاون مع مديري الحالات ومشرف الإرشاد ومرشدي الوحدة الإرشادية المركزية، والمرشدين المتابعين للحالتين، ومتابعة التنفيذ على أن يتم عرض نتائج تحسن الحالات فور انتهاء الخطة العلاجية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق