فعاليات المديرية

تعليم خان يونس يعقد مؤتمر التعليم الإلكتروني الأول في فلسطين(الضرورة والتنفيذ)

قسم العلاقات العامة

عقدت مديرية التربية والتعليم خان يونس مساء أمس الأربعاء 2020/9/30م، مؤتمر التعليم الإلكتروني التفاعلي الأول في فلسطين بعنوان (الضرورة والتنفيذ)، والذي عقد عبر تقنية الزووم،  بمشاركة د. أحمد أبو ندى مدير عام التقنيات، وأ. محمود مطر مدير عام الاشراف التربوي، ود. إبراهيم رمضان مدير دائرة الاشراف بالوزارة،  وأ. عبد الرحيم الفرا مدير التربية والتعليم، وأ. سمير أبو شتات مدير الدائرة الفنية، وأ. ماجد الأغا رئيس قسم الإشراف التربوي، وطاقم من مشرفي مديرية التربية والتعليم خان يونس.

وخلال  كلمة له رحب أ. الفرا بالمشاركين بالمؤتمر التعليمي الالكتروني الأول عبر تقنية الزووم، مثمناً القائمين على هذا المؤتمر، وخص بالذكر أ. سمير أبو شتات، و  المعلمة رشا النبريص، مؤكداً بأن تنفيذ هذا المؤتمر يعتبر البداية لعقد مؤتمرات وفعاليات أخرى.

وتحدث أ. الفرا عن واقع التعليم الإلكتروني في زمن الكورونا، مؤكداً بأن مديرية التربية والتعليم تعمل بكل طواقمها من أجل استئناف المسيرة التعليمية رغم هذه الظروف الصعبة التي نمر بها.

وأضاف أ. الفرا بأن مديرية التربية والتعليم ومتابعة من وزارة التربية والتعليم ستنفذ محاكاة العودة الآمنة للمدارس داخل مدرسة خالد الحسن الثانوية للبنين بداية الأسبوع القادم، متمنياً بأن تكون هذه التجربة ناجحة من أجل البناء عليها وتنفيذها في باقي المدارس.

وفي ختام كلمته شكر أ. الفرا جميع المشاركين في هذا المؤتمر، متمنياً لهم التوفيق والنجاح، والعمل بالتوصيات التي تخرج من هذا المؤتمر.

بدوره رحب أ. أبو شتات بجميع المشاركين بهذا المؤتمر الالكتروني التفاعلي الأول والنوعي على مستوى فلسطين من خلال تقنية الزووم.

 وأكد أ. أبو شتات على تشجيعه الدائم لجميع المعلمين المبدعين، واستعداد مديرية التربية والتعليم بتقديم الدعم لكل معلم مبادر ومبدع من أجل الارتقاء بالمسيرة التعليمية رغم جائحة كورونا.

من جانبه تحدثت المعلمة رشا النبريص صاحبة مبادرة تنفيذ هذا المؤتمر، عن الصعوبات التي تواجه التعليم في فلسطين وبالأخص قطاع غزة خصوصا مع انتشار جائحة كورونا، حيث أوضحت في كلمتها عن فكرة تنفيذ هذا المؤتمر، والذي تناول جوانب جديدة لم تطرح في مؤتمرات سابقة.

وأضافت المعلمة النبريص بأن الفرصة اتيحت للطالبات للمشاركة بالمؤتمر، وعرض تجاربهن وإبداعاتهن في ظل التعليم الإلكتروني، وفي ختام كلمتها قدمت المعلمة النبريص شكرها لإدارة مديرية التربية والتعليم على تبنيها لفكرة تنفيذ المؤتمر.

 وبعد الانتهاء من القاء الكلمات الترحيبية تم افتتاح الجلسة الأولى للمؤتمر والذي ترأسها د. أحمد أبو ندى مدير عام التقنيات التربوية في وزارة التربية و التعليم.

حيث تناولت الجلسة الأولى العديد من الموضوعات والتي جاءت على النحو التالي:

– (التعليم الافتراضي في زمن الكورونا) والذي تحدث بها د. محمود مطر مدير عام الإشراف التربوي في وزارة التربية والتعليم.

– (تجارب وابداعات طلابية) تحدثت عنها المعلمة رشا النبريص.

– (التربية الرقمية) وتحدث عنها أ. سمير أبو شتات مدير الدائرة الفنية.

– (تحديات وصعوبات) تحدثت عنها المعلمة سماهر الفرا من مدرسة خان يونس الثانوية للبنات.

– (كيف تتميز إلكترونيا) تحدثت عنها المشرفة التربوية أ. رولا الفرا مشرفة مبحث اللغة الإنجليزية.

أما الجلسة الثانية للمؤتمر والتي ترأسها أ. سمير أبو شتات مدير الدائرة الفنية وجاءت على النحو التالي:

–  (أثر التكنولوجيا الرقمية على فكر وثقافة التربويين) تحدث عنها د. أحمد أبو ندى.

– (نصائح حول التعليم الرقمي) تحدث  عنها د. مجدي برهوم رئيس قسم التقنيات بمديرية تعليم رفح.

– (دور التعليم الرقمي في مواجهة الأزمات) وتحدث عن هذا الموضوع المشرف التربوي أ.خالد أبو رجيلة.

– (جدار الحماية الرقمية) وتحدث عنها د. منير شقورة.

– (اشحن طاقتك للوصول إلى القمة) وتحدث عنها د. عمر أبو حماد.

و بعد انتهاء الجلسة الثانية قام الأستاذ عبد الحافظ السميري بقراءة التوصيات والنتائج التي خرج بها المؤتمر.

وفي الختام أنهى أ. أبو شتات فعاليات المؤتمر، مقدماً شكره لكل من ساهم وشارك في إنجاحه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق