فعاليات المديرية

تعليم خان يونس يحتفل بيوم الطفل الفلسطيني ويفتتح معرض “بأيدينا نبدع”

قسم العلاقات العامة_ خان يونس

احتفلت مديرية التربية والتعليم بخان يونس اليوم الثلاثاء الموافق 2019/4/23، في مركز التدريب التربوي، بيوم الطفل الفلسطيني، وحضر الحفل: وفد من الإدارة العامة للتعليم العام بالوزارة برئاسة د. محمد صيام مدير عام الإدارة العامة للتعليم العام، وأ. عبد الرحيم الفرا مدير التربية والتعليم، وأ. محمد العسولي مدير الدائرة الإدارية، ود. إبراهيم السحباني مدير مجموعة السلام التدريبية، والمقدم باسم الفالوجي مدير مركز التأهيل والإصلاح، وأ. محسن أبو مسامح رئيس قسم التعليم العام بالمديرية، ونخبة من رؤساء الأقسام والمشرفين التربويين، وعدد من مديري ومديرات المدارس ومديرات رياض الأطفال المشاركة، ونخبة من الوجهاء وأعضاء مجلس أولياء الأمور المركزي، وشخصيات المجتمع المحلي، ورياض الأطفال.

وفي كلمته رحب أ. الفرا بالحضور، مؤكداً أن المديرية بكافة كوادرها التعليمية تسعى جاهدة للارتقاء بالعمل التربوي حيث يوجد لدينا 90 روضة أطفال مرخصة، و9 مدارس خاصة ومراكز تعليمية ومراكز محو أمية وتعليم كبار يشرف عليها قسم التعليم العام، موضحاً أن الهدف الأسمى للمديرية رعاية الطفولة، قائلاً: “إننا في مديرية التربية والتعليم بخان يونس سنبقى أمناء على أطفالنا، لأنهم يستحقون منا كل جهد”، مشيراً إلى أهمية مرحلة رياض الأطفال في تشكيل شخصية الطفل من خلال منظومة أخلاقية مستمدة من ديننا الإسلامي وثوابتنا الوطنية، وثمن أ. الفرا جهود قسم التعليم العام بالمديرية المبذولة في تنظيم هذه الفعالية المتميزة، وشكر إدارة مجموعة السلام التدريبية على الرعاية، وثمن جهود كل من ساهم في إنجاح الفعالية وخص بالذكر رياض الأطفال والمدارس المشاركة.

وفي كلمته عبر د. صيام عن سعادته للمشاركة في هذا الحفل، وثمن جهود مديرية التربية والتعليم بخان يونس، وقسم التعليم العام الذي يقدم الخدمة الأفضل للمجتمع، موضحاً أن غزة وبرغم كل الظروف والتحديات التي تواجهها إلا أنها عصية على الكسر وذلك بفضل الله أولاً ثم بفضل عزيمة أبنائها المخلصين، مؤكداً أن هذه الاحتفالية ترسل رسالة للعالم بأسره تقول: “أننا رغم الألم سنفرح، ورغم الحصار سننتصر، ورغم الأسى سننتفض من تحت الركام”، وتحدث د. صيام عن جهود الإدارة العامة للتعليم العام بالوزارة في تطوير العمل في المؤسسات التي تشرف عليها الإدارة وخاصة رياض الأطفال حيث تم إعداد أول منهاج لرياض الأطفال وتم اعتماده رسمياً من الحكومة.

ومن ناحيته عبر د. السحباني عن سعادته بالتعاون المشترك بين مجموعة السلام التدريبية ومديرية التربية والتعليم بخان يونس، مشيراً إلى أن هذا اليوم هو يوم الطفولة ويوم الطفل الفلسطيني فعلينا جميعاً أن نساهم في رسم البسمة على وجه أطفالنا وأن نساهم في بناء شخصيته من خلال تشكيل حاضنة مجتمعية راعية لمواهبه وداعمة لنموه الاجتماعي والإنساني السليم، وتحدث د. السحباني عن مجموعة السلام التدريبية وإنجازاتها في الميدان التعليمي.

هذا وتم تكريم المشاركين في الحفل، ثم توجه الحضور لافتتاح معرض الوسائل التعليمية والذي جاء بعنوان “بأيدينا نبدع” وهو امتداد للحفل وضم المعرض زاوية التراث والوسائل التعليمية والتي تم صناعتها من خامات البيئة، وعبر الحضور عن إعجابهم بالمعروضات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق