فعاليات المديرية

تعليم خان يونس يجتمع بمديري ومديرات المدارس الثانوية

قسم العلاقات العامة_ خان يونس

اجتمع أ. عبد القادر أبو علي مدير التربية والتعليم بخان يونس، اليوم الاثنين الموافق 30/11/2015، بمديري ومديرات المدارس الثانوية، لمناقشة امتحانات الفصل الدراسي الأول، وحضر اللقاء: أ. نبيل العرابيد مدير عام الشكاوى والمظالم بالوزارة، وأ. خالد الخليلي مدير دائرة الشكاوي بالوزارة، أ. حسين أبو شمالة مدير الدائرة الإدارية، وأ. هشام الحاج رئيس قسم الإشراف التربوي، وأ. محمد العسولي رئيس قسم الإدارات المدرسية، وأ. خيري قطيط رئيس قسم الرقابة الداخلية.

ورحب أ. أبو علي بالحضور، وأشاد بجهود مديري ومديرات المدارس وأثنى على عملهم خلال الفصل الدراسي، موضحاً أن هذا الاجتماع لمناقشة امتحانات الفصل الدراسي الأول الموحدة وما هو جديد بالنسبة للثانوية العامة، وأكد أنه سيتم تعميم نشرة على المدارس لتوضيح تعليمات التسجيل للثانوية العامة للطلبة النظاميين وغير النظاميين، وأكد أ. أبو علي على ضرورة اجراء امتحان نهاية فصل لطلبة الثانوية العامة كل مدرسة بما ترتأيه مناسب وحسب جدول يتم اعداده من المدرسة وتزويد المديرية بنسخة منه للمتابعة، مشيراً إلى أن المديرية بذلت جهوداً كبيرة في التجهيز للامتحانات الفصلية في المراحل الأخرى حتى تسير بهدوء ونظام وكما هو مخطط لها، وأشار إلى أن هناك امتحانات موحدة على مستوى الوزارة وهي للصف العاشر والسابع والرابع الأساسية، وعليه سيتم أخذ عينات من التصحيح على مستوى المدرسة للوقوف على نقاط القوة وتعزيزها، ومعرفة نقاط الضعف وعلاجها، كذلك هناك امتحانات موحدة على مستوى المديرية للمراحل الدراسية الأخرى، وسيتم متابعتها من قبل إدارة المديرية والمشرفين التربويين، وتحدث أ. أبو علي عن برنامج الزيارة الشاملة الذي أطلقته المديرية والذي يهدف إلى تحسين الأـداء في المدارس وصولاً إلى النموذجية في العمل، وتمنى أ. أبو علي التوفيق والسداد للجميع.

ومن ناحيته أشاد أ. العرابيد بجهود مديرية التربية والتعليم بخان يونس ومدارسها، وأكد أ. العرابيد على ضرورة العمل في إطار دليل الانضباط المدرسي للحد من العنف في المدارس، كذلك ضرورة تفعيل دور المرشد التربوي لحل الاشكاليات أولاً بأول.

وفي كلمته شكر أ. أبو شمالة مديري المدارس ومديراتها على عملهم الدءوب لتطوير وتحسين العملية التعليمية في المدارس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق