فعاليات المديرية

تعليم خان يونس وشرق خان يونس والنقابة يكرمون المشاركين في دورة مدير ونائب مدير مدرسة

قسم العلاقات العامة_ خان يونس
كرمت مديرية التربية والتعليم بخان يونس ومديرية شرق خان يونس ونقابة المعلمين صباح اليوم الخميس الموافق 30/7/2015، المدربين والمشاركين في الدورة التأهيلية للمتقدمين لوظيفة مدير ونائب مدير مدرسة، وذلك في مركز التدريب التربوي، بحضور: أ. نبيل العرابيد مدير عام الشكاوى والمظالم بالوزارة، أ. عبد القادر أبو علي مدير التربية والتعليم بخان يونس، وأ. سعاد أبو جامع مدير التربية والتعليم بشرق خان يونس، وأ. حسين أبو شمالة مدير الدائرة الإدارية، وأ. ناصر السدودي مدير الدائرة الفنية بخان يونس، وأ. سعيد قديح مدير الدائرة الإدارية، وأ. خالد ماضي مدير الدائرة الفنية بشرق خان يونس، وأ. خالد المزين نقيب المعلمين بمحافظات غزة، وأ. إياد أبو الكاس نقيب المعلمين بخان يونس، وأ. محمد راضي رئيس تجمع النقابات المهنية، وأ. حمدي البيك مشرف التدريب، ونخبة من رؤساء الأقسام في مديرية التربية والتعليم بخان يونس.
وفي كلمته رحب أ. أبو علي بالحضور، وأشاد بجهود نقابة المعلمين وعملها الدءوب الهادف إلى تطوير كفايات المعلمين والعاملين في السلك التعليمي، وثمن أ. أبو علي جهود المدربين من وزارة التربية والتعليم العالي، ومديرية التربية والتعليم بخان يونس، وشكر للمشاركين التزامهم وانضباطهم بالدورة وحرصهم الشديد على اكتساب الخبرات الفنية والإدارية التي ستساهم بإذن الله في اجتيازهم لامتحان وظيفة مدير ونائب مدير مدرسة، وتمنى للجميع التوفيق والسداد.
ومن ناحيته أوضح أ. أبو الكاس أن النقابة عملت على تنفيذ هذه الدورة لرفع كفايات المشاركين في الجوانب الإدارية والفنية، مؤكداً أنها الدورة الأولى من نوعها في هذا المجال من حيث كم وكيف المادة التدريبية ونوعية المدربين الذين تميزوا وتألقوا في تقديمهم للمادة التدريبية وخاصة أنهم من ذوي الخبرة والاختصاص في مجالاتهم، وثمن أ. أبو الكاس جهود مديرية التربية والتعليم بخان يونس لاستضافتها الدورة وتذليل العقبات مما أسهم بصورة مباشرة في إنجاح الدورة، وشكر جهود مديرية شرق خان يونس وتعاونها المثمر، وأشاد بتعاون مركز التدريب التربوي بخان يونس وخص بالذكر أ. حمدي البيك مشرف التدريب، وشكر مجلس إدارة نقابة المعلمين، وتمنى التوفيق للمشاركين.
هذا وفي نهاية اللقاء تم تكريم المدربين والمشاركين في الدورة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق