فعاليات المديرية

تعليم خان يونس والأحرار يكرّمان أوائل الثانوية العامة للعام 2017

قسم العلاقات العامة_ خان يونس
كرمت مديرية التربية والتعليم بخان يونس وحركة الأحرار الفلسطينية صباح اليوم الخميس الموافق 13/7/2017، في حفل تربوي مهيب بعنوان (فوج الأحرار “2”) أوائل الثانوية العامة للعام 2017، في صالة رويال بالاس بحضور: د. أحمد بحر رئيس المجلس التشريعي بالإنابة، وأ. خالد أبو هلال الأمين العام لحركة الأحرار الفلسطينية، ود. عبد القادر أبو علي مدير التربية والتعليم بخان يونس، ونواب التشريعي عن خان يونس: د. يونس الأسطل، ود. خميس النجار، وأ. يونس الأسطل، وأ. اسماعيل محفوظ رئيس القطاع الاقتصادي في اللجنة الإدارية الحكومية، ود. محمد أبو شقير وكيل وزارة التربية والتعليم العالي السابق، وأ. د. إبراهيم الأسطل رئيس الجامعة الإسلامية فرع الجنوب، د. أكرم شعت رئيس جامعة فلسطين فرع خان يونس، ووفد من مديرية شرق غزة ترأسه أ. أشرف حرز الله مدير التربية والتعليم بشرق غزة، ووفد من مديرية الوسطى ترأسه أ. علي أبو حسب الله مدير التربية والتعليم الوسطى، ووفد من مديرية شرق خان يونس ترأسه أ. سليمان شعت مدير التربية والتعليم بشرق خان يونس، وأ. خالد ماضي مدير الدائرة الإدارية بخان يونس، وأ. حسين أبو شمالة مدير الدائرة الإدارية بخان يونس السابق، ، وأ. خالد المزين نقيب المعلمين بمحافظات غزة، وأ. عماد اسليم رئيس الكتلة الإسلامية بخان يونس، وأ. فاطمة شراب رئيس الحركة النسائية بخان يونس، وأ. عبد المجيد الزطمة مدير التربية والتعليم بخان يونس الأسبق، وأ. أحمد قنن مدير الدائرة الإدارية الأسبق، أ. إبراهيم أبو شقير مدير البريد، ورؤساء الأقسام والمشرفين التربويين، وعدد من مديري ومديرات المدارس والمعلمين والمعلمات، وممثلي المؤسسات المجتمعية الداعمة للمسيرة التعليمية، ولفيف من أولياء الأمور.
وفي كلمته وجّه د. بحر التهنئة لجميع الطلبة وأولياء أمورهم بهذا النجاح والباهر، وعبر عن سعادته لمشاركة مديرية خان يونس نجاح أبنائها الطلبة، مؤكداً أن خان يونس تميزت في كافة المجالات فهي مدينة الشهداء، ومدينة المناضلين ومدينة المتفوقين والمتميزين، وأشاد د. بحر بجهود مديرية خان يونس التي كان لها دور في تحقيق هذا الإنجاز، وأشاد بحر بطلبة فلسطين والطلبة الأوائل مؤكداً أنهم سيساهمون في فتح القدس والأقصى، داعياً الطلبة إلى الجد والاجتهاد ومواصلة الإنجاز وضرورة التحلي بالأخلاق الفاضلة والإصرار والعزيمة. وأكد د. بحر أن غزة والضفة وأراضي الـ 48 وحدة واحدة لن يستطيع أحد أن يفرقها، وأن فلسطين ستنتصر رغم الجراحات والآلام بإذن الله.
وفي كلمة المديرية رحب د. أبو علي بالحضور، وشكرهم على مشاركتهم المديرية وطلبتها المتميزين فرحة التفوق والتميز، موضحاً أن المديرية حصلت في امتحان الثانوية العامة 2017 على مراكز متقدمة على مستوى فلسطين ومحافظات غزة، حيث احتل الطالب محمود أحمد سلامة المركز الرابع في الفرع العلمي، والطالبتان شروق محمد الفرا ولما محمد الزطمة حصلتا على المركز الرابع في الفرع الأدبي على مستوى محافظات غزة، بينما حازت الطالبة نور يحيى صيام على المركز السابع في الفرع الأدبي على مستوى محافظات غزة، ونالت الطالبة رانيا سمير عبد الغفور المركز الثامن في الفرع الأدبي على مستوى محافظات غزة، موضحاً أن المديرية أطلقت على هذا الحفل عنوان فوج الأحرار “2” لأن طلبتنا هم الأحرار الذين تفوقوا على قهر الحصار وانقطاع التيار الكهربي باستمرار، ولأنهم يصرون على النهوض رغم الآلام والجراحات، ونوه د. أبو علي إلى أن هذه النجاحات لم تأت من فراغ بل ثمرة جهد مديرية التربية والتعليم بخان يونس، ممثلة بإدارتها وأقسامها ومديري مدارسها ومعلميها وطلبتها وذويهم، وهنأ د. أبو علي الطلبة وذويهم بتفوقهم، ودعاهم للاستعداد لمرحلة تعليمية جديدة تحتاج مزيداً من الجد والاجتهاد، مؤكداً على أهمية اختيار التخصص المناسب لرغبات وقدرات الطالب مشيراً إلى أن طلبة اليوم قادة المستقبل وبناة الدولة.
وأوضح د. أبو علي أن المديرية ستواصل جهودها للحفاظ على هذا التميز في الأعوام القادمة، متمنياً التوفيق والنجاح للطلبة المتفوقين، وأشاد بجهود كل من ساهم في إنجاح هذا الحفل، وخص بالذكر راعي الاحتفال حركة الأحرار الفلسطينية، وشكر حضور د. أحمد بحر رئيس المجلس التشريعي بالإنابة، وأ. مراد أبو لحية مدير مدرسة النعيم لقيادة السيارات لتقديمه منحة رخصة للأول من كل فرع، وأ. أشرف الأسطل.
ومن جانبه عبر أ. أبو هلال عن فخره لمشاركته في تكريم هذه الثلة المتميزة من أوائل مدينة خان يونس الذين تألقوا في سماء الوطن، ليحققوا مراكز أولى على مستوى فلسطين، وأكد الأمين العام أن الانتصار الحقيقي هو الذي حققه هؤلاء الطلبة على كل التحديات والصعاب التي تعاني منها غزة منذ أحد عشر عاماً.
وفي كلمة المتفوقين شكر الطالب محمود سلامة الحاصل على المركز الرابع على فلسطين في الفرع العلمي والمركز الثاني على مستوى محافظات غزة، والأول على مستوى خان يونس، في كلمته نيابة عن المتفوقين أسرة التربية والتعليم ووالدته ومعلميه ومدير مدرسته، وكل من عمل على إيصال الطلبة لهذا النجاح وتحقيق هذا التفوق، وأوضح أن التفوق يحتاج إلى الجد والاجتهاد ولا يأتي من فراغ، فعلى من أراد العلا أن يسهر ويكد كي يصل لمبتغاه، وتحدث الطالب سلامة عن جهده في تحدي اليتم والمرض ليصل بفضل الله ثم عناية أمه ومعلميه ورعاية مديرية التربية والتعليم بخان يونس إلى هذا النجاح الباهر، وشكر الطالب سلامة باسمه واسم الطلبة المتفوقين مديرية التربية والتعليم لاحتفائها بهم وما بذلته من جهود لتحقيق هذا التفوق.
وتخلل الحفل العديد من الفقرات المتميزة، وفي ختام الحفل تم تكريم الداعمين، ومديري ومديرات المدارس المتميزة، والطلبة المتفوقين، وكذلك المتفوقين من ذوي الاحتياجات الخاصة فرسان الإرادة، والطالبة وردة الأغا التي تحدت آلام مرض السرطان.
جدير بالذكر أن رئاسة مجلس الوزراء د. بحر كرم الطلبة الأوائل على مستوى فلسطين ومحافظات غزة، والطالبة ذات الإرادة القوية والعزيمة التي لا تلين وردة علي فتحي الأغا.

 
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق